منحت وزارة الصحة أخيرا 19 عيادة في المملكة تراخيص رسمية للبدء في ممارسة الحجامة، وفق ضوابط حددتها تتعلق بالممارسين والمنشآت، لتغلق بذلك الباب أمام تجار الحجامة العشوائية.

وبحسب معلومات لـ «مكة» فإن 6 من هذه العيادات تقع في الرياض، والبقية موزعة في مدن مكة المكرمة وجدة والمدينة المنورة وعنيزة وبريدة والطائف والدمام.
واشترطت الوزارة لترخيص عيادات الحجامة التقيد بالإجراءات الصحية، والمواصفات الهندسية، والتوزيع المناسب، واحتواءها على الأثاث والمعدات والأجهزة الطبية وغير الطبية اللازمة.

وجاءت هذه الخطوة بعد خطة اعتمدتها وزارة الصحة تكونت من 5 مراحل يجب توفرها للبدء بمنح ترخيص لممارسة الحجامة، منها تدريب المدربين من فئة الأطباء، وثانيها اعتماد معاهد ومراكز لتدريب ممارسي الحجامة.

وشددت على أن مركز الطب البديل سيضطلع بمهام الرقابة والمتابعة على هذه العيادات، من خلال تطبيق نظام للجودة، بحيث يتم إلزام هذه المنشآت أو العيادات بتقديم تقارير دورية كل ثلاثة أشهر للمركز، بالإضافة إلى قيام المركز بتنظيم زيارات تفقدية لهذه المراكز بواسطة مفتشين تم تعيينهم لهذا الغرض.

موانع إجراء الحجامة بحسب توجيه الوزارة
- حجامة الأطفال أقل من (12) سنة.
- مرضى السرطان ومن يستخدمون العلاج الكيماوي والإشعاعي.
- المصابون بالفشل الكلوي الحاد أو المزمن.
- مرضى الفشل الكبدي.
- المصابون بأمراض الدم كالهيموفيليا.
- المصابون بمتلازمة فون ولي برانت.
- من لديهم جهاز لتنظيم ضربات القلب.
- مرضى دوالي الساقين.
- من يستخدمون أدوية سيولة الدم.

مراحل الترخيص لممارسة الحجامة
1 تدريب المدربين من فئة الأطباء

2 اعتماد معاهد ومراكز لتدريب ممارسي الحجامة

3 تدريب ممارسي الحجامة من فئة الأطباء والحاصلين على مؤهل جامعي في العلاج الطبيعي أو التمريض، والحاصلين على دبلوم فني صحي بعد مرحلة الثانوية مصنف ومسجل في الهيئة السعودية للتخصصات الصحية

4 ترخيص ممارسي الحجامة الذي يشترط لذلك حضور دورة تدريبية للممارسة، واجتياز اختبار المركز الوطني للطب البديل والتكميلي، وخلو المتقدم من الأمراض المعدية

5 منح الترخيص لممارسة الحجامة