العالم العربي ما يزال بأحواله المتبدلة مجالا للكتابة عن قضاياه السياسية وحروبه وآلامه.

ولعل أقدم قضية ما زالت مجالا رحبا للكتابة ما حل بفلسطين، حيث تطرق الكاتب بن إهرنريتش في كتابه «الطريق إلى الربيع» إلى معاناة الفلسطينيين الذين يقبعون تحت احتلال الجيش الإسرائيلي.

الكتاب مع غيره كان ضمن أبرز الكتب التي تحدثت عن التاريخ العربي الحديث بأمازون.


الطريق إلى الربيع
الكاتب: بن إهرنريتش
الناشر: بنجوين بريس
على مدى السنوات الثلاث الماضية كان بن إهرنريتش يتنقل بين مدن الضفة الغربية. خلال تلك الفترة نشر الكاتب الكثير من الأخبار الموجهة إلى القارئ الأمريكي. الآن يأتي عمله الجديد القوي الذي كان دائما يتوق إليه «الطريق إلى الربيع».

نحن نعرف الكثير من الصحفيين الشجعان الذين يذهبون إلى نقاط الحروب الخطيرة في مهمة تهدف لفهم حقيقة ما يجري، وجمع قصص معاناة الناس من التطرف. فلسطين هي واحدة من هذه الأماكن الخطرة.


مصر بعد ميدان التحرير
الكاتب: بسمة موماني، عيد محمد
الناشر: مطابع جامعة أنديانا، 2016
في 25 يناير 2011 توجهت عيون العالم إلى ميدان التحرير في مصر، فيما اندفع ملايين الناس إلى مركز المدينة للمطالبة باستقالة الرئيس حسني مبارك. منذ ذلك الوقت حصل قليل من المفكرين والصحفيين على فرصة لإعادة النظر بشكل كامل بلحظة التغيير الكبيرة والأمل الذي تجلى في الثورة المصرية.

في هذا الكتاب يروي بعض الأكاديميين والكتاب المصريين البارزين ما شهدوه بأنفسهم من أحداث تلك المرحلة المصيرية في تاريخ مصر.


الشرق الأوسط وجنوب اسيا
الكاتب: سيث كانتي
الناشر: رومان اند ليتل فيلد، 2016
يسلط الكتاب الضوء على القضايا المثيرة للجدل والأمور المهمة بالنسبة لملياري شخص يعيشون ويدرسون ويعملون في الشرق الأوسط وجنوب آسيا. هناك فصول خاصة في الكتاب تعالج الأهمية الدولية للمنطقتين، بما في ذلك أهمية الممرات المائية الدولية، وحركة الربيع العربي التي بدأت في عام 2011.

في كلتا المنطقتين يتداخل الدين بشكل كبير مع السياسة. يحاول الكاتب هنا أن يقدم الحقائق ويسمح للقارئ باستخلاص النتائج بنفسه.


رهينة داعش
الكاتب: بوك دامسجارد
الناشر: أتلانتيك بوكس، 2016
في مايو 2013 قبض تنظيم داعش على المصور الدنماركي دانيال راي في سوريا وسجنه لمدة ثلاثة عشر شهرا. كتاب «رهينة داعش» يروي قصة معاناة دانيال راي وما تحمله من مآس على يد حراسه البريطانيين الذين كان من بينهم «جون الجهادي».

يسلط الكتاب الضوء أيضا على معاناة عائلة دانيال راي والمفاوضات الصعبة مع المختطفين من أجل إطلاق سراحه، والتي انتهت بإطلاق سراح دانيال والرهينة الأمريكي جيمس فولي.