مهما كان من معك وحولك، تجد نفسك في لحظات ما تشعر بحالة من الوحدة الثقيلة، وتبدو الحياة موحشة.

تمهل، الأمر ليس بهذا السوء والخشونة، الوحدة فعلا ثقيلة ولكن يسهل تجاوزها. هنا مجموعة من المساعدات:

1 لا تلقي اللوم على نفسك بأي شكل، لأن ذلك يزيد من سوء حالتك، وتذكر أنك لم تخطئ في حق نفسك.

2 ابحث عن الراحة مع أصدقائك غير البشريين، مثل الحيوانات الأليفة، أو قراءة كتاب، أو مشاهدة برنامج على التلفاز، أو الخروج من المنزل.

3 تواصل مع أحد أصدقائك، وتحديدا الذي يجعلك تضحك أو يدعمك دائما.

4 افعل شيئا مبدعا مهما كان بسيطا، مثل التلوين، أو حل الألغاز، أو الرسم، أو الكتابة.

5 ساعد شخصا آخر، لأن مساعدة الآخرين تساعد في التغلب على شعور الوحدة.

6 تواصل مع الآخرين الذين يشعرون بالوحدة، سواء على تجمعاتهم عبر الانترنت أو في الواقع.

7 تخيل مكانا تود التواجد فيه سواء حفلة أو تجمعا عائليا، واشعر بالسعادة للحظات لنفسك وللآخرين، لأن الشعور بسعادة الآخرين يجعلك سعيدا.

8 فكر في الوحدة كصديق قديم حضر لزيارتك، وتجنب مقاومة الشعور لأنه يزيد من حدته.

9 ذكر نفسك بأن الحياة ليست ممتعة طوال الوقت، وأن يوم غد يوم جديد، وأن الشعور بالوحدة هو من المشاعر التي ستشعر بها في حياتك.

10 غن بأسلوبك ودع الصدى يشاركك، واستمتع بوقتك.