تحتوي التوسعة الشمالية في المسجد الحرام على 285 غرفة خاصة بالمرافق الحكومية للاستعانة بها على خدمة المسجد الحرام، ومده بالخدمات اللازمة من الموقع نفسه، بدلا من جلبها من المرافق الأخرى في المباني القديمة للحرم.

وبحسب معلومات حصلت عليها «مكة» فإن غرف التوسعة أنشئت بناء على الحاجة الخاصة لخدمات الحرم، والتي قدمت من خلال دراسات عدة سبقت تنفيذ التوسعة الشمالية، لرفد التوسعة بعدد من المرافق التي تستوعب حاجة الجهات الحكومية العاملة فيها في مختلف الجوانب الخدمية والأمنية.

وتصدرت قوة أمن الحرم المكي الشريف الجهات الحاصلة على غرف ومرافق في التوسعة الشمالية للحرم بـ71 غرفة خاصة بالتوسعة، وذلك لما تقتضيه الحاجة الأمنية للحفاظ على سلامة ضيوف الرحمن الذين تعج بهم التوسعة، سواء في مواسم الحج أو العمرة أو الزيارة.