3 ثوان إلى 5، كانت وقت تشكل مشهد القلب حول الكعبة، في الصورة المتداولة بكثافة منذ يومين عبر السوشال ميديا، والصدفة كانت سيدة الموقف، كما يقول ملتقطها الفنان الفوتوجرافي أحمد حاضر لـ «مكة».

ويضيف عن قصة الصورة التي نشرها للمرة الأولى، عبر حسابه في تويتر أمس الأول «التقطتها في 7 ذي الحجة العام الماضي من طائرة الأمن، لحظة غسيل دوري لجزء من صحن الطواف، وبسبب ضغط الطائفين على جزء في الحلقة التي شكلها عمال الغسيل، بدأ المشهد يتشكل، فغيرنا مسارنا سريعا، لجهة أوضح والتقطتها».

ويقول إن الجملة الأولى التي رددها لحظة المشهد الخاطف كانت «سبحان الله، والحمد لله على توفيقه لي».