مكة - مكة المكرمة

وقعت شركة معادن وعد الشمال للفوسفات، التابعة لشركة التعدين العربية السعودية «معادن»، والشركة السعودية للخطوط الحديدية «سار» اتفاقية جديدة، تتولى بموجبها «سار» تقديم خدمات نقل مادة الكبريت المصهور من مصانع شركة أرامكو السعودية بالمنطقة الشرقية إلى مصانع شركة معادن وعد الشمال للفوسفات في مدينة وعد الشمال، ومادة حامض الفوسفوريك من مدينة وعد الشمال إلى مدينة رأس الخير الصناعية.

وتأتي الاتفاقية التي أبرمت أمس بمقر «معادن» في الرياض، إلى جانب اتفاقية سابقة تم توقيعها بداية العام الحالي، ضمن مساع تقودها «معادن» لتعزيز قدراتها التشغيلية بما يتواكب مع دورها الريادي في بناء قطاع التعدين الذي يعد الركيزة الثالثة للصناعة السعودية.

وتوفر «سار»، وفقا للاتفاقية الجديدة أسطولا من القطارات مخصصا لنقل الكبريت المصهور من شرق المملكة إلى شمالها في مدينة وعد الشمال، وكذلك نقل حامض الفوسفوريك من شمال المملكة إلى المرافق الصناعية التابعة للشركة في مدينة رأس الخير، من خلال أسطول من المقطورات أمنتها سار، وتتميز بأنظمة العزل الحراري وتجهيزات السلامة المتمثلة في صمامات أمان مانعة للاحتراق أثناء عمليات النقل، إضافة إلى أنظمة تسخين في كل عربة.

ووقع الاتفاقية من جانب «معادن» رئيس شركة معادن وعد الشمال للفوسفات المهندس حمد الرشيدي، كما وقعها من جانب «سار» رئيسها التنفيذي الدكتور بشار المالك.

رخصة تشغيل

وأفاد المالك بأن هذه الاتفاقية تأتي في إطار تحقيق رؤية المملكة 2030 لجعل المملكة منصة لوجستية لرفد الاقتصاد الوطني وتعزيز مكانته إقليميا ودوليا.

وأشار إلى حصول «سار» على رخصة التشغيل وفق المعايير والشروط الفنية الخاصة بنقل هذه المواد التي تحتاج إلى تعامل خاص خلال عمليات النقل.