واس - جيزان

نقل نائب أمير منطقة جازان محمد بن عبدالعزيز مساء اليوم تعازي ومواساة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، وتعازي أمير منطقة جازان محمد بن ناصر، لذوي الشهداء المدنيين "أحمد جحشور مفرح سحاري، وعبده محسن علي سحاري، وسعود جحشور مفرح سحاري" الذين استشهدوا مساء أمس إثر سقوط مقذوف أطلقته ميليشيات الحوثية الإرهابية التابعة لإيران على منطقة جازان.

وعبر عن تعازي الجميع لأسر وذوي الشهداء الثلاثة، سائلا الله تعالى أن يتقبلهم بواسع رحمته ومغفرته، وأن يسكنهم فسيح جناته، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.

من جانبهم، عبر ذوو الشهداء عن شكرهم للقيادة ، ولأمير المنطقة ونائبه على مواساتهم، مؤكدين أن ذلك نابع من حرص واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين بأبنائها في كل مكان، سائلين الله تعالى أن يتقبل الشهداء برحمته ومغفرته، وأن يديم على وطننا العزيز أمنه واستقراره وولاة أمره، وألا يري الجميع أي مكروه.

وكان وكيل إمارة منطقة جازان المساعد للحقوق علي بن عقيل، ووكيل الإمارة للشؤون الأمنية رياض الشيخ وجموع المصلين أدوا، بجامع عبدالرحمن أبوحيمد بمحافظة العارضة بعد صلاة ظهر أمس، صلاة الميت على الشهداء الثلاثة.